اختارت قناة ”روسيا اليوم العربية“، قراءة جماهير فريق الوداد الرياضي لكرة القدم، سورة الفاتحة على ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزلاندا لقطة الأسبوع الماضي.

و أورد المصدر نفسه عبر موقعه الرسمي، أنه لم تشغل متعة وأهمية مباراة الوداد وضيفه ماميلودي صن داونز، الجماهير التي حضرت لمتابعة المباراة، عن الحادث الإرهابي الذي ضرب نيوزيلندا، ورسمت لوحة إنسانية رائعة وجميلة في المدرجات.

وكانت جماهير النادي الأحمر قد وقفت في المدرجات لترفع التكبيرات، قبل أن تصدح حناجرها بصوت موحد بسورة الفاتحة، حدادا وتضامنا مع ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجدين في نيوزلاندا.
وكانت جماهير الوداد تنوي رفع لافتة تضامنية مع شهداء الحادث الارهابي، غير أن رجال الأمن صادروا اللافتة ومنعوها من الدخول، خاصة أن المباراة شهدت ترتيبات تنظيمية صارمة لضمان نجاحها.

تجدر الإشارة إلى أن المواجهة المذكورة، قد انتهت بفوز الوداد بهدف دون رد، ليضمن بطاقة التأهل إلى ربع النهائي متصدرا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية