علم موقع رياضتي.ما، أن أيمن الحسوني لاعب الوداد الرياضي، قد تعرض لإعتداء بواسطة "السلاح الأبيض" بالقرب من ملعب الفريق "محمد بن جلون" في مدينة الدارالبيضاء.

وأشارت المصادر ذاتها إلى أن اللاعب في الوقت الذي كان متوجها صوب بيته رفقة ابنه بعد الحصة التدريبية التي أجراها الفريق الأحمر يومه الثلاثاء استعدادا للمباريات القادمة، استفزه البعض بسيارة أخرى بـ"ألفاظ نابية".

ودخل اللاعب الودادي في شنآن معهم، لتتطور الأمور إلى حد الإعتداء الجسدي، إذ تعرض الحسوني لجرح على مستوى الكتف بالسلاح الأبيض "حسب قول المصادر المذكورة دائما".

وتوجه الحسوني مباشرة بعد ذلك للمستشفى من أجل العلاج، إذ استدعى الجرح خياطة بعض الجروح على مستوى اليد و الظهر "على حد تعبيرها دائما".

و حرر الحسوني محضرا عند الشرطة ضد المعتدين، من أجل إيقافهم بعد الواقعة، على حد قول المصادر دائما.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية