يعكف النجم البرازيلي رونالدينيو حاليا على دراسة فكرة الإستثمار في المغرب، حيث ذكرت صحيفة "الصباح" أن متوسط ميدان برشلونة السابق يعتزم بناء أكاديمية لكرة القدم.

وأوضحت ذات الصحيفة أن اللاعب أبدى إعجابه بالبنيات التحتية والإمكانيات المتوفرة لإنجاح مشروعه.

ويتكلف شقيق رونالدينيو في الوقت الحالي في البحث عن شركاء لترجمة مشروعه على أرض الواقع.

وكان رونالدينيو قد افتتح السنة الماضية أكاديميته لكرة القدم بسنغافورة.

يشار إلى أن النجم البرازيلي تعاقد قبل أيام مع نادي ديبورتيفو المكسيكي الذي ينافس بدوري الدرجة الثالثة.

يأتي ذلك بعد عام من الغياب عن الملاعب، إثر رحيله عن فلومينينسي البرازيلي في سبتمبر العام الماضي، بعد شهرين فقط من توقيعه لعقد مدته عام ونصف.

آخر الأخبار