كشف الاتحاد الناميبي لكرة القدم رفضه التصويت للملف المغربي لاستضافة مونديال 2026، لأسباب سياسية مرتبطة بقرارات الحكومة المحلية، لتنضاف بذلك إلى ليبيريا وجنوب افريقيا اللتين أكدتا في وقت سابق معارضتهما لتنظيم المونديال بالمغرب.

وكان المسؤولون الأمريكيون قد أكدوا في مارس الماضي أنهم يراهنون على اتحاد كوسافا الذي يضم 14 بلدا لضمان بعض الأصوات بافريقيا، بعدما أعلنت معظم الدول بالقارة السمراء عن تأييدها للملف المغربي، حيث نجح الأمريكيون في استمالة صوتين من اتحاد كوسافا ويتعلق الأمر بناميبيا وجنوب افريقيا، في انتظار إعلان دول أخرى عن قرارها النهائي بشأن الملف الذي سيصوتون عليه في 13 يونيو الحالي بالعاصمة الروسية موسكو.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية