أكد الناخب الوطني هيرفي رونار أن الخطأ الوحيد الذي ارتكبه لاعبوه في مباراة إيران كلفهم غاليا، بعد أن تلقت شباك الفريق الوطني هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة من المباراة.

و أوضح رونار في تصريح خص به "بي إن سبورت" قائلا : " أظن أنهم كانوا خطيرين على مستوى الضربات الثابتة و نحن كنا نعرف ذلك مسبقا ارتكبنا خطأ واحدا فقط و كلفنا غاليا و كان لدينا بعض الفرص و لم نسجل و أعتقد أنهم سجلوا هدفا قاتلا في الثواني الأخيرة من عمر المباراة".

و تابع مدرب الأسود حديثه قائلا: " أظن أننا قمنا بعمل جيد هذا المنتخب كنا نحاول أن نصنع به الفارق و خصمنا كان ينتظر في الدفاع و هذا خطأنا لأننا ارتكبنا الخطأ في الجهة اليمنى و بعد ذلك لم نراقب اللاعبين و سجلنا في مرمانا و هذه هي كرة القدم".

و بخصوص التغييرات التي من المنتظر أن تشهدها تشكيلة الفريق الوطني في المباراة القادم أمام المنتخب البرتغالي، قال رونار " سنذهب لغرف الملابس و بعدها سنرى ما سنقوم به في المباراة القادمة".

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية