تراجع الاتحاد الدولي لكرة القدم "الفيا" عن قرار سابق له، بزيادة عدد المنتخبات المشاركة في مونديال 2022 بقطر إلى 48 منتخبا، وقرر الاحتفاظ بالصيغة الحالية بمشاركة 32 منتخبا.

وأوضحت قناة الجزيرة القطرية في خبر عاجل لها مساء اليوم الأربعاء،  أن ان القرار المذكور سيعلن عنه خلال مؤتمر الفيفا في الخامس من يونيو المقبل بالعاصمة الفرنسية باريس.

وأشارت إلى أن رئيس الفيفا جياني إنفانتينو تراجع عن موقفه المتحمس لزيادة عدد المنتخبات المشاركة في مونديال قطر بعد اقتناعه بصعوبة تنفيذ هذه الخطة.

وكانت صحيفة تايمز قد نقلت عن مصدر من الفيفا قوله إن التراجع عن خطة زيادة عدد المنتخبات جاء بسبب التحديات اللوجستية والسياسية المرتبطة بالموضوع.

ووجد الفيفا صعوبة لتسويق فكرة رفع عدد المنتخبات في ظل الحصار المفروض على قطر من قبل السعودية والإمارات والبحرين التي رشحتها دراسة للاتحاد الدولي لاستقبال مباريات، إلى جانب كل من الكويت وعُمان.

وسينظم مونديال قطر خلال 28 يوما، وهي فترة أقصر مقارنة بالدورات السابقة بسبب إقامته بين شهري نونبر  وديسمبر ، وكان رفع عدد المنتخبات سيعني إقامة ما يصل إلى ست مباريات يوميا في دور المجموعات، مع فارق بـ48 ساعة بين مباريات بعض المنتخبات، وهو ما دفع الاتحاد الدولي للاعبين المحترفين للاحتجاج ورفض خطة التوسعة.

ومع هذا القرار سيكون مونديال 2026 الذي ينظم مشاركة بين الولايات المتحدة الأميركية والمكسيك وكندا أول بطولة بـ48 منتخبا، وستضم المرحلة الأولى 16 مجموعة بثلاثة فرق في كل منها، ويتأهل منتخبان من كل مجموعة للدور الثاني الذي سيقام بنظام خروج المغلوب.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية