حقق فريق باريس سان جيرمان فوز كبير و مستحق على حساب ضيفه فريق برشلونة بنتيجة 4-0 في المباراة التي جرت مساء اليوم على ملعب حديقة الأمراء في ذهاب الدور ثمن النهائي من مسابقة دوري أبطال اوروبا ليقترب كثيرا الفريق الفرنسي من الوصول إلى الدور ربع النهائي قبل مواجهة الإياب ستقام على ملعب كامب نو يوم الثامن من مارس القادم .

و في أول محاولات المباراة سدد ماتويدي كرة من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة الخامسة و لكن تير شتيغن يمسكها ، و إستمر ضغط الفريق الباريسي من أجل تسجيل هدف التقدم عن طريق كل من كافاني و دراكسلر إلى أن وصل إلى مبتغاه عندما تمكن (انخيل دي ماريا) من تسجيل الهدف الاول في الدقيقة 18 من ضربة حرة نفذها بشكل رائع على يسار تير شتيغن .

و أضاع اندريه جوميز فرصة تسجيل هدف محقق لفريق برشلونة بعدما تلقى تمريرة من ميسي لكن تأخر جوميز في تسديدها ليخرج لها الحارس كيفين تراب ويبعدها إلى خارج الملعب للتحول إلى ركلة ركنية لبرشلونة في الدقيقة 26 و في الدقيقة 34 إخترق دراكسلر من الجهة اليسرى و تقدم نحو منطقة الجزاء و يسدد كرة قوية يبعدها تير شتيغن إلى ركلة ركنية .

و سدد اديسون كافاني كرة أخرة من الجهة اليمنى لكن كرته وصلت سهلة بين أحضان حارس برشلونة مارك تير شتيغن ، و تمكن باريس سان جيرمان من إضافة الهدف الثاني عبر الجناح الألماني (جوليان دراكسلر) الذي تلقى تمريرة رائعة من ماركو فيراتي في داخل منطقة الجزاء ليسكنها اللاعب الألماني بكل إقتدار في شباك برشلونة عند الدقيقة 38 من اللقاء .

و بعد 10 دقائق من إنطلاقة الشوط الثاني أضاف النجم الأرجنتيني المتألق أنخيل دي ماريا الهدف الثالث لفريق باريس سان جيرمان من تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء لتسكن على يمين تير شتيغن عند الدقيقة 55 و كاد الفريق المضيف أن يعزز تقدمه بالهدف الرابع  بعد عرضية الظهير الأيسر كورزاوا التي مرت من أمام الجميع على خط مرمى برشلونة في الدقيقة 58 .

و شهدت الدقيقة 58 أيضا تبديل أول لفريق برشلونة بدخول رافينيا الكانتارا مكان اندريه جوميز في الوقت الذي فيه لوكاس مورا بديلا انخيل دي ماريا في صفوف باريس سان جيرمان ، و كاد البديل لوكاس مورا أن يسجل الهدف الرابع لأصحاب الأرض عندما إنطلق بالكرة و غقتحم منطقة الجزاء و سدد كرة لكنها لم تكن بالقوة الكافية ليمسها الحارس تير شتيغن في الدقيقة 66 .

و تمكن الاوروغوياني اديسون كافاني من تسجيل الهدف الرابع للفريق البارسي بعدما إنطلق توماس مونييه بالكرة و يمرر الكرة إلى كافاني إلى دخل منطقة الجزاء وإستلم الكرة و سددها قوية على يسار الحارس تير شتيغن عند الدقيقة 71 من اللقاء ، و حرم القائم برشلونة من تقليص الفارق بعدما رد راسية المدافع الفرنسي صامويل اومتيتي في الدقيقة 73 .

و شهدت الدقيقة 86 تبديل آخر لفريق باريس سان جيرمان بدخول خافيير باستوي مكان جوليان دراكسلر ، في وقت كان يحاول برشلونة الضغط من أجل تسجيل هدف يجعل المهمة أسهل في مباراة الإياب لكن لم يجد أي مساحات للضيوف الذين عجزوا عن خلق تهديد حقيقي على مرمى كيفين تراب لينجح الفريق الباريسي بإنهاء المباراة فائزا بنتيجة 4-0

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية