نفى المكتب المُسير لنادي شباب قصبة تادلة لكرة القدم والممارس بقسم الهواة الأخبار المتداولة على صفحات التواصل الإجتماعي بعد تسويق صورة لحافلة الفريق وعلى مشارفها نساء يحملن أمتعتهن ويلجن إليها.

وأضاف النادي أن هذا الخبر لا أساس له من الصحة، وكل ما في الأمر أن سائق الحافلة كان بصدد تسخين محركها قبل أن يتفاجأ سائق الحافلة بنساء يصعدن إلى إليها عن طريق الخطأ.

و حسب ما كشف عنه المكتب المسير للفريق القصباوي فإن تواجد حافلة الفريق في المحطة الطرقية هي أنها أقرب نقطة لنقل الفئات العمرية و بالمناسبة المحطة هي مكان آمن بالنسبة الحافلة.


وفيما يلي توضيح المكتب المسير بخصوص واقعة حافلة الفريق التي خلقت ضجة لدى الرأي العام:

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية