اهتز الجسم الصحافي الرياضي الوطني على وقع الاعتداء الشنيع الذي تعرض له المصور الصحافي بالموقع الإلكتروني "هيسبريس" وحيد خيار، من قبل لاعب وعميد نادي الرجاء الرياضي لكرة القدم بدر بانون بعد نهاية مباراة الفريق ضد مضيفه الفتح الرياضي في إطار الأسبوع الحادي عشر من البطولة الوطنية، والتي جرت بمجمع "مولاي عبد الله" يوم الجمعة 7 دجنبر 2018.

هذا الاعتداء السافر الذي خلف استياء عميقا في صفوف مكونات الجسم الصحافي الرياضي الوطني، لاعتبارات عديدة، خاصة أنه صادر عن لاعب صاعد ويحمل شارة العمادة في فريق عريق وشامخ شكل على مدى عقود من الزمن مدرسة للقيم والمبادئ الرفيعة، ومدرسة نموذجية في تقدير لاعبيها جيلا بعد آخر للاعلاميين الرياضيين والتواصل معهم باحترام وأدب.

وإذ تدين الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين بأشد العبارات وأقواها التعنيف الذي تعرض له المصور الصحافي وحيد خيار، فإنها تؤكد وقوفها إلى جانبه وتضامنها المطلق معه، بالنظر إلى خطورة السلوك المتهور الصادر عن عميد نادي الرجاء الرياضي، فإنها تدعو، وبإلحاح شديد، مسؤولي فريق الرجاء الرياضي إلى اتخاذ الإجراءات والتدابير الضرورية الكفيلة برد الاعتبار للزميل وحيد خيار، وبالانخراط الجاد والمسؤول في تعزيز علاقة الثقة والاحترام مع مكونات الجسم الصحافي الرياضي الوطني، والتوعية بدور الإعلام الرياضي في خدمة قضايا الرياضيين والمؤسسات التابعين لها بحياد، وبنزاهة، وبموضوعية، مع القطع مع كل ما يسيئ لصورة الصحافي سواء داخل عمله او خارجه لأنها مسؤولية جسيمة سواء بالكتابة أو بالرسم أو بالايحاءات مع جعل الانتماء الى "صاحبة الجلالة" أوثق من الانتماء الى لون النادي.

وتستغل الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيي هذه المناسبة السيئة، لتجدد الدعوة إلى جميع الزملاء الإعلاميين ليمارسوا عملهم بثبات ووعي وثقة في نفوسهم، ودون ان يسقطوا في فخ من يسعى إلى تسميم العلاقة بينهم وبين مختلف مكونات الحركة الرياضية الوطنية، وفي التزام تام بمقتضيات وأخلاقيات مهنة الصحافة.

كما تغتنم الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين هذه المناسبة لتجدد التأكيد لكل الزملاء على وجوب سلك المساطر القانونية الضرورية، ومن ضمنها الإجراءات التي تكفلها جامعة كرة القدم للإعلاميين، للدفاع عن حقوقهم الثابتة والدستورية، وعلى أن الرابطة ستبقى وفية بالتزاماتها في هذا المجال.

وحرر بتاريخ 8 دجنبر 2018

عبد اللطيف المتوكل
رئيس الرابطة

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية