قررت اللجنة المنظمة للألعاب الإفريقية للشباب، التي تقام حاليا في الجزائر، سحب الميدالية الذهبية من المنتخب المغربي للدراجات، بعد فوزه بسباق ضد الساعة، وذلك بسبب ” خطأ في النظام الإلكتروني، سببه عطل في إمدادات الطاقة الكهربائية”.

حتلوا المركز الأول، تفاجأ الدراجون المغاربة، ببلاغ اللجنة المنظمة، والذي يؤكد فيه بأنه قد تمت إعادة مراجعة النتائج يديويا، بسبب العطل التقني، وأفرزت هذه المراجعة، حصول المغرب على الميدالية الفضية بدل الذهبية، ليتم منحها للمنتخب الإثيوبي، فيما حل المنتخب المصري في المركز الثالث.

 

ولم يكن منتخب الذكور، هو الضحية الوحيد لهذا العطل، بل إن منتخب الشابات، جرد هو الآخر من الميدالية البروزنزية، بعد مراجعة النتائج، ومنحت للمنتخب الجزائري، الذي جاء ثالثا، فيما احتل المغرب المركز الرابع.

وقال مصدر مقرب من الوفد المغربي، في تصريحات إذاعية  أن المسؤولين في اللجنة الوطنية الأولمبية المغربية و ممثلي جامعة الدراجات يستعدون للجوء للجنة الدولية الأولمببية، للاعتراض على قرار سحب الميدالية الذهبية من المنتخب المغربي".

وتابع المتحدث نفسه: "الاحتجاج غادي يتضمن الهفوات اللي وقعات فيها اللجنة المنظمة لسباق الدراجات سواء بالنسبة للذكور والاناث".

حمل تطبيقنا على الأندرويد

آخر الأخبار

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية