تمكن العداء المغربي سفيان البقالي، من التتويج بفضية بطولة العالم التي تجرى حاليا بلندن.

وحل البقالي في المركز الثاني ليهدي المغرب أول ميدالية ويبدو أنها الأخيرة، بعد فشل باقي الأبطال المغاربة فس تحقيق أي انجاز يذكر.

ولم يخيب البقالي الآمال التي عقدتها الجماهير المغربية عليه، إذ أكد أنه بطل قادم بقوة وستكون له كلمة في المستقبل، إذ بإمكانه التألق أكثر مستقبلا، بعد كسبه لمزيد من الخبرة والتجربة.

وبينما توج البقالي بلقب وصيف يطل العالم في مسافة 300 منر موانع اليوم، فشل باقي العدائين في تحقيق أي انجاز يذكر.

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتخصيص المحتوى والإعلانات، إضافةً إلى ذلك، فنحن نشارك المعلومات حول استخدامك لموقعنا مع شركاء الإعلانات وتحليل البيانات الذين يمكنهم إضافة هذه المعلومات إلى معلومات أخرى تقدمها لهم أو معلومات أخرى يحصلون عليها من استخدامك لخدماتهم. سياسة الخصوصية